حافظ على التباعد الاجتماعي
غسل اليدين بالماء والصابون
ارتداء الكمامة
سجل للمطعوم الآن

تضافرت جهود منظمة اليونيسف ومنظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة والجمعية الملكية للتوعية الصحية والمجلس الوطني لشؤون الأسرة لإطلاق حملة (إلك وفيد) التي تستخدم عنواناً يدمج اسم الوباء مع رسالة (الحصول على المعلومات ومشاركتها- المعلومة لك وأفد بها غيرك). تأتي هذه الحملة لنشر الوعي لدى المجتمع بشكل عام والأسرة بشكل خاص، فتتوجه الحملة برسائل لتشجيع تبني السلوكيات السليمة والصحية لدى الأطفال، واليافعين والأهل، بما يحد من انتشار المرض والوقاية منه. اقرأ المزيد  

اتبعوا الإجراءات الوقائية الموصى بها من وزارة الصحة عند التسوّق والخروج من المنزل، سواء سيراً على الأقدام أو بالسيّارة أو المواصلات.. وعيكم بيحميكم!

استعملوا الإنترنت والتطبيقات الذكية لتلبية احتياجاتكم فالحد من خروجكم من المنزل يحد من انتشار الوباء.

إلى العائدين من الخارج، حرصاً منا على سلامتكم وسلامة عائلاتكم والمجتمع الرجاء الالتزام بتعليمات الحجر المنزلي الإلزامي.

بإجراء واحد بسيط بتقدروا تحموا نفسكم وغيركم والمجتمع من فيروس كورونا... اغسلو إيديكم باستمرار.

للشائعات أثر سلبي كبير على المجتمع، وقد تتسبب بالأذى النفسي للأشخاص. لنعمل معا على وضع حد لمطلقي الشائعات وعلى توعية أبنائنا وبناتنا حول أثرها السلبي.

بتكاتفكم ووعيكم والتزامكم بالتوجيهات وإهمال الشائعات بنتجاوز أي تحد أو محنه.

بالوعي والحرص على اتباع التعليمات الوقائية نستطيع أن نتغلب معًا على هذا الوباء ونمنع انتشاره. أنتم قدوة وقد المسؤولية، ونجاحنا بالتزامكم ليظل الأردن بخير.

كلنا بمركب واحد، غلطة وحدة بترجعنا أميال للوراء!

خطورة العدوى ما زالت قائمة. علينا عدم نسيان طرق انتقال الفيروس، ومراقبة أعراضه، ومعرفة تعليمات الوقاية منه.

لنقف معا يدا بيد للقضاء على الوباء، شجعوا الفحص عند ظهور أعراض. الخوف من الوصمة أو نظرة الناس سيعرضكم وكل من حولكم للخطر.

استكمالاً للجهود المبذولة في محاربة فيروس كورونا، نذكركم بأهم إجراءات الوقاية والسلامة العامة.

حتى ما نضيع جهد جبار كلنا تعبنا فيه، استخدموا سياراتكم للضرورة وتقيدوا بتعليمات الوقاية وتدابير السلامة في كل الأوقات عشان ما نرجع لنقطة الصفر.